يسر منتدى كوالالمبور للفكر والحضارة

أن يعلن عن:

 ” جائزة د. مهاتير محمد للإبداع الفكري” 

في دورتها الثالثة لأجود بحث في موضوع:

الحالة الوبائية الدولية “كوفيد 19 ” وسؤال الأخلاق من أجل ميثاق إنساني جديد

برعاية إعلامية لمركز ضياء للمؤتمرات والدراسات.

تشغيل الفيديو

  جائزة د.مهاتير محمد للإبداع الفكري هي إحدى فعاليات منتدى كوالالمبور للفكر والحضارة السنوية التي تهدف إلى تشجيع البحث العلمي والإبداع الفكري في القضايا والإشكالات المركزية التي تهم المجتمع الإسلامي والإنساني بشكل عام. وهي جائزة ترتبط بالقضايا الأساسية التي يعالجها المنتدى في كل مؤتمر. وتشمل فئة الجائزة الأساسية، وفئة الشباب، وفئة الباحثات.

ويسعى المنتدى من خلال هذه الجائزة إلى التناول العلمي الرصين الذي يربط نتائج البحث بالحاجات الملحة وتقديم توصيات عملية مضيئة للمسار الفكري والحضاري من خلال رؤية تكاملية تستحضر خلاصات الحكمة البشرية ومناهج البحث الاجتماعي مع مراعاة خصوصيات الأمة الحضارية.
ويشرف على تنظيم الجائزة لجنة برئاسة الدكتور ربيع حمو عضو الأمانة العامة للمنتدى. كما يتولى رئاسة تحكيم البحوث لجنة علمية دولية متعددة التخصصات برئاسة: البروفيسور أبو يعرب المرزوقي والدكتور محمد بن المختار الشنقيطي نائبا له.

موضوع الجائزة:
الحالة الوبائية الدولية “كوفيد 19” وسؤال الأخلاق من أجل ميثاق إنساني جديد.
وفق الأرضية المرفقة والمحاور المقترحة.

أهداف الجائزة:
تتجلى أهداف الجائزة في:
1 ـ خدمة الرؤية الفكرية لمنتدى كوالالمبور للفكر والحضارة ورسالته.
2 ـ تكريم المجددين والمتميزين في الأمة معنويا بإطلاق أسمائهم على الجائزة أمثال د. مهاتير بن محمد .
3 ـ تشجيع الباحثين والباحثات وإعلاء شأن الباحثين والعلماء والمفكرين في الأمة.
4 ـ إبراز أهل الفكر والعلم والتعريف بإسهاماتهم العلمية.
5 ـ المساهمة في بناء منظومة فكرية جدية وفاعلة حول القضايا الأساسية للأمة.
6 ـ تشجيع النساء والشباب على البحث العلمي وعلى الاهتمام بالقضايا الفكرية التي تهم الأمة.
7 ـ الإسهام في بناء نخب إسلامية مفكرة تسعى للإجابة عن إشكالات الأمة الحقيقية.
8 ـ الإسهام في التشبيك بين أهل العلم والفكر وبناء علاقات تعاون بينهم.

شروط الترشح للجائزة:
 يشترط في كل من يتقدم للجائزة في أحد فئاتها:
– أن يحمل شهادة جامعية.
– أن يتقدم للترشيح من خلال ملء استمارة الترشيح التي تتضمن معلومات المترشح أو المترشحة وملخصا عن البحث في حدود 500 كلمة، يبرز فيها إشكالية بحثه، وأهدافه، والمنهج الذي سيعتمده.
– أن يكون الترشح بصفة فردية.
– الالتزام بالضوابط العلمية والآجال المحددة في إعلان الجائزة.
– يشترط في البحث ألا يكون قد نشره الباحث أو تقدم به إلى مجلة أو مؤتمر أو أي فعالية أخرى.
– أن يكون البحث المقدم مكتوبا بمقاس 21/29,7 ، بخط 16 Traditional arabic وهامش 2,5سم من كل جهة، وأن يكون مرفوقا بالسيرة الذاتية للمترشح.
– الجائزة الأساسية: لا يقل عن 28 ألف كلمة، والجائزتين التشجيعيتين: لاتقل عن 20 ألف كلمة.
– المترشح أو المترشحة للجائزة الشبابية يجب أن يكون سنه دون الثلاثين.
أن يكون البحث باللغة العربية أو اللغة الإنجليزية.
– البحوث الجيدة التي لم تفز بالجائزة، تمتلك لجنة الجائزة الحق في ترشيحها للخروج ضمن سلسلة علمية محكمة، شريطة أن يلتزم الباحث/ الباحثة بإدخال التعديلات المقترحة. كما يمنح مبلغ تحفيزي لأصحاب تلك البحوث قيمته 100 دولارا مع مستل إلكتروني من بحثه، ونسخة من الكتاب الجماعي.

آليات الترشيح والتحكيم:
تستقبل لجنة الجائزة طلبات الترشيح وفق الاستمارة المنشورة مرفوقة بالسيرة الذاتية للمترشح.
يتضمن طلب الترشيح ملخصا حول مشروع بحثه في 500 كلمة.
يقدم المترشحون للجائزة أبحاثهم داخل الآجال المعلنة إلى لجنة الجائزة إلكترونيا من أجل ترميزها وإحالتها على عملية التحكيم.
لا يحق لمن سبق له الحصول على الجائزة الترشح مرة ثانية لنيل الجائزة.
يتم الإعلان عن نتائج الجائزة داخل الآجال المعلنة على موقع المنتدى وصفحاته ومركز ضياء وفي وسائل الإعلام.
يمكن أن تقدم الجائزة مناصفة بين مترشحين أو أكثر، كما يمكن حجبها كليا عند عدم توفر المعايير العلمية الكافية في البحوث المقدمة.
يمتلك منتدى كوالالمبور الملكية الفكرية للبحوث الفائزة، وكذلك البحوث الجيدة التي سيتم طبعها وتقديم تحفيزات لأصحابها.
يتم تنظيم حفل تسليم الجائزة بفئاتها الثلاثة في ندوة علمية.

المكافآت والتكريم:
1 ـ الجائزة الأساسية:
ـ درع استحقاق وشهادة تقديرية. لكل فائز
ـ المرتبة الأولى: مبلغ مالي قدره: 3.000 دولار.

ـ المرتبة الثانية: مبلغ مالي قدره: 2.000 دولار.
ـ المرتبة الثالثة: مبلغ مالي قدره: 1.000 دولار.
2 ـ الجائزتان التشجيعيتان: الشباب والنساء
ـ درع استحقاق وشهادة تقديرية.
ـ مبلغ مالي قدره 2000 دولار لكل واحد منهما.